حدث في أكتوبر

.

٣٠ سبتمبر كان يوم ميلاد اختي الصغير ميسم، احتفلنا بها بناء على رغبتها بالاحتفال بعد مشاهدتها لأعياد ميلاد الطفلة شفا.. لا اعرف شيئًا أحن وأعذب من بهجة الأطفال، أكملت ميسم عامها الثالث وتعلّمت في سنواتها الثلاث الأولى كيف تتسلّق المكتبة لتسرق كتابًا تتصفحه من غير تقطيع أكيد مّما جعلني اتباهى بأنّ بنتنا مؤدبة وتحب الكتب! تعلّمت ايضًا كيف تلتقط صور خاطفة لأفراد العائلة دون علمهم اكتشفناها لما فتحنا استوديو الايباد ساعدنا كلّنا في تشكيل هذه النونو، هي ليست نتاج تربية أمي وحدها أو أبي وحده، بل خليط من أفراد كُثار، فهي تحترم وتعرف اوقاتنا المشغولة وتتركنا دون ازعاج، اذا كان يزن يلعب بالبلايستيشن فهي لا تدخل وتصرّ على اغلاق باب الغرفة ورائها إن دخلت، وان وجدتني في مكتبي تقول لأمي: ملاك كاكتب، وتعني لاب توب فتفهم أمّي بأنني أعمل..

ثلاثة سنوات عايشنا فيها مشاعر سعيدة وجديدة بوجودها، في كل يوم هناك قصّة مضحكة، مثل أن نجتمع على طاولة الطعام وتقوم بفعلٍ ما فيتحوّل الحدث من غداء عائلي اعتيادي إلى جلسة ضحك محفوفة بطعام شهيّ، حتى طعم الأكل يتغيّر بحسب حالتنا المزاجيّة أكيد!

تعرف ميسم الأرقام والأحرف العربيّة والانجليزيّة، وتحفظ عن ظهر قلب اغنية افتحوا الأباب وحبيبي بالبنط العريض، حفظت ايضًا سورة الفاتحة كاملة وأصبحت تردّدها عندما تسمع الأذان، يتعلّم الطفل بقدر احتكاكه بالعالم واحتكاك العالم به، كنّا نتكلّم معها طوال الوقت وندير حوارات أمامها لمساعدتها على تقليدنا فالطفل يحاكي بيئته كما تعلّمت من تشومسكي، ساعدتني مادة اللغويّات في فهم كيفية اكتساب الطفل للغته الأم وأعرت انتباه عائلتي لهذا التعلّم..

بدأت منذ عام بتعليمها الكلمات التالية: انا احب نفسي، انا اسامح نفسي.. كل يوم اردّدها عليها وتردّدها خلفي، احيانًا تردّد (بالغصب) لكنها استمرّت بالانصياع، في يومٍ تسلّقت ميسم دولاب المطبخ وسرقت كيس من الدقيق الأبيض وأظنّها خطّطت الوقت عن قصد لأنها تعرف أن أمي تصلّي الظهر في غرفتها كل يوم وتتأخر، خرجنا وشهدنا الحادثة.. الدقيق في كل مكان وترك على وجهها الأثر، فبدأت أمي توبّخها لكنّ ميسم أنكرت ارتباطها بما حدث وظلّت تقول: ما انا يعني مو انا

قمنا بتنظيف المكان كامل ثمّ جاءت ميسم تقول بثقة: انا اسامح نفسي انا احب نفسي، قد يبدو للقارئ بأن الحدث لا يستدعي كل هذا الضحك لكنّنا ضحكنا ليوم كامل، عرفت وقتها بأن كلماتي تشتغل مزبوووط

بعدها بدأت أعلّمها كلمات جديدة: انا قوية، انا مستقلة، انا مبدعة، انا ذكية، انا شجاعة وصارت الكلمات واجبها اليومي.. وفي يوم تشاكلت انا وميسم على أمرٍ ما لا أذكره لكنّي رفضت أن اعطيها مبتغاها فجاءت وضربتني وهربت وقالت من بعيد انا شجاعة

عندها ضحكت  وتذكرت المثل الذي يقول علّمته الرماية فلما اشتدّ ساعده رماني!

هذه السنة طبّقت الفكرة التالية.. كلّما شعرت بضيق أو تعسّر عليك أمرٍ ما، بادر بإسعاد وإدخال فرحة في قلب أي طفل وستدخل البهجة حياتك، يبدو الفعل انانيًا بعض الشيء.. أن تقوم بأمر جيّد طلبًا للمكافأة لكن مع الوقت تصبح رغبتك أصيلة ولا تفكر في مكافأتك الإلهيّه وتفعل الأمور الجيّدة لأنك ترغب بأن تفعلها.

.

Processed with VSCO with p5 preset

.

  • شاهدت هذا الشهر أغرب وثائقي عن جريمة قتل حقيقية The Family Next Door , مزعج جدًا ولا أفهم كيف تحدث اشياء كهذه!
  • اشتريت كتاب الباب دون تخطيط من فيرجن وقرأته على فترات متقطّعه، الكتاب ثقيل وتوقّفت عن قراءته.

 

اضطرابات النوم لابد أن تنتهي:

القلق هذا الشهر كان في أوجِه، كنت انام كل يوم لمدة ٥ ساعات متقطعة، ثمّة ملاك صغيرة داخلي لم تسمح لي بالنوم، تفكّر طوال الوقت بأحداث غير مترابطة، احلامي كانت مزعجة وعند الاستيقاظ أشعر بإنهاك، جرّبت استعمال هذا المنوّم من آيهرب ولكن لم يجدي نفعًا  استعملته امي واختي وناموا ١٢ ساعة اما انا فلا جرّبت بنادول نايت ايضًا ونفع لليلة واحدة وفي اليوم التالي فقد تأثيره! عرفت وقتها بأن العلاج سيكون في حسم مخاوفي وقلقي mلا يوجد حبّه سحريّة ستحلّ المشكلة فبدأت بالكتابة اليوميّة أو ما تسمى بصفحات الصباح، سأخصص تدوينة عنها رهيبة قريبًا.

 

+ ساعدتني هذه الاضاءة من شي إن على النوم، شكلها لطيف وأعطتني شعور افلام الأنيميشن أو كوريا 

Processed with VSCO with p5 preset

 

Processed with VSCO with p5 preset

الطبخ لإنسان تحبّه:

سبق وتكلّمت عن المشاعر الغامرة التي أشعر بها كلما طبخت لشخص أحبّه.. اعرف الآن أهميّة اجتماع الأحبّه على وجبة كل يوم، سواء كانوا أزواجًا أو اصدقاء، طبخت مكرونة الجبنة اللذيذة وأرسلتها لقريبتي وبناتها وطلبت منهم التقييم والمديح الإجباري وحصلت عليه .. هنا تدوينة قديمة للوصفة

ألوان شعر متعدّدة:

بدأت الصبغ الآمن فترة الحظر وكانت مراحل انتقال شعري عجيبة من أسود فاحم لبني غير موحّد لبني موحّد ومن ثم بنّي مخصّل أشقر وجذور احيانًا نحاسيّة والآن زيتيّه، في أوّل صورة لون شعري الآن توضّح لكم تشكيلة الألوان التي أحملها فوق رأسي، عالم الصبغات رائع تعلّمت تقنيات كثيرة وهذه واحده من أجمل قنوات اليوتيوب التعليميّة لصبغ الشعر الذاتي.

ما لا تلقي له اهتمام:

اعرف مطعم أبل بيز لكني أمرّ من عنده دائمًا دون رغبة بدخوله، جرّبت الاسبوع الماضي أجنحة الدجاج من غير عظام بصلصة الرانش والصلصة الحارّة وكانت لذيذااااة وستصبح وجهتي القادمة في كلّ مرة أشتهي فيها أجنحة الدجاج، اما طبق تشيلي تشيز ناتشوز منحني احساسانا في المكسيك يا عبدوأدركت وقتهابأن ما لا تلقي له اهتمام قد يكون رائعًا في بعض الأحيان.

مسيرة مهنية حافلة:

عملت في آخر سنتين في مجالات متعدّدة، مرّة كنت أبلة ملاك، ومرّة كنت المسوّقة ملاك، ومرّة كنت السكرتيره ملاك، وفي الأخير قضيت وقت في العمل الحرّ والآن ابدأ فصل جديد في التصميم لشركة ناشئة لها مستقبل واعد، تمامًا مثل مستقبلي.

 انتهت.. سيرًا مباركًا نحو نوفمبر لي ولكم. آمين

.

.

One comment

  1. ما شاء الله استمتعت بقراءة يومياتك مع اختك، واحببت الطريقة التي علمتيها اياها وتجاوبها معها😍، احببت تحديثاتك ايضا، استمري بالكتابة، كل التوفيق والاحترام ❤️🌹

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s